توافق تونسي- فرنسي على مساعدة الليبيين في المضي بخارطة الطريق

وزير الشؤون الخارجيّة التونسي عثمان الجرندي. (أرشيفية: الإنترنت)

 دعا وزير الشؤون الخارجية التونسي، عثمان الجرندي، خلال استقباله سفير فرنسا ببلاده أندريه بيرون إلى ضرورة مساعدة الأطراف الليبية على الالتزام بمسار تسوية الأزمة.

وتطرق الجانبان إلى المسائل السياسية المطروحة على الساحة الإقليمية، على غرار المسار السياسي الليبي وأهمية مساعدة الأطراف الليبية في تطبيق خارطة الطريق المتفق عليها أُمميًا، بما يساهم في استعادة الاستقرار والسلم في هذا البلد، وفق ما ذكرت وزارة الخارجية التونسية في بيان، أمس الثلاثاء.

اقرأ أيضا: الجرندي: اجتماع دول الجوار يهدف إلى دفع الليبيين نحو الالتزام بخارطة الطريق

يشار إلى أن ملف العلاقات الخارجية وتوتر علاقات ليبيا مع تونس سيكون ضمن جلسة مساءلة حكومة الوحدة الوطنية، اليوم الأربعاء، على خلفية قرار عبدالحميد الدبيبة غلق الحدود معها دون التنسيق مع الحكومة التونسية، واتهامه لها بتصدير الإرهاب.

وتسببت الاتهامات في توتر دبلوماسي مع تونس دون أن يتم الكشف عن موعد محدد لإعادة فتح الحدود. ففي مطلع يوليو الماضي، أعلنت الحكومة الليبية غلق حدودها البرية والجوية مع تونس بسبب انتشار فيروس «كورونا»، وتفاقم الوضع الصحي مع ارتفاع حالات الإصابة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط