تسمية وزير الدفاع وخروج القوات الأجنبية من بين أسئلة النواب لحكومة الدبيبة

جلسة مجلس النواب في طبرق، الثلاثاء 31 أغسطس 2021. (أرشيفية: مجلس النواب)

أفادت مذكرة داخلية لمجلس النواب بأن لجنة الدفاع والأمن القومي بالمجلس تعتزم استجواب حكومة الوحدة الوطنية الموقتة برئاسة عبدالحميد الدبيبة في الإجراءات التي اتُخذت في تسمية وزير الدفاع رغم مطالبات لجنة (5+5) ومجلس النواب ولجنة الحوار.

وحسب المذكرة، التي اطَّلعت عليها «بوابة الوسط»، فقد استغربت التساؤلات «عدم اعتراف رئيس الحكومة بدور القوات المسلحة العربية الليبية كمؤسسة عسكرية نظامية»، وتساءلت: «لماذا لم يتم تسمية ميزانية واضحة للقوات المسلحة العربية الليبية؟».

كما تساءل النواب «عما فعلته الحكومة بخصوص إخراج القوات الأجنبية من البلاد رغم مطالبات لجنة (5+5)»، وموقفها «من تواجد المرتزقة السوريين بشكل علني في العاصمة طرابلس الذي يعتبر تهديدًا لحياة المواطنين المدنيين».

وشملت استفسارات النواب «الأسباب التي دعت وزير الخارجية لنقل مجموعة من الأعيان والمشائخ للاجتماع خارج تراب الوطن، ما يعد انتهاك لسيادة الدولة والمساس بالأمن القومي الليبي»، و«الأساس الذي استند عليه رئيس الحكومة في اتهام دول الجوار بتصدير الإرهاب للبلاد».

اقرأ أيضا: 5 ملفات رئيسية في استجواب النواب لحكومة الدبيبة

جاءت تلك التساؤلات بعد إعلان الناطق باسم مجلس النواب، عبدالله بليحق، تأجيل الاستجواب الذي كان مقررًا خلال جلسة الإثنين الماضي، وذلك بناءً على طلب رسمي من الحكومة لاستيضاح نقاط الاستجواب الواردة في مذكرة أعضاء مجلس النواب، لتقوم بتجهيز الردود والتوضيحات حول ذلك.

وأضاف أن الجلسة ستكتفي بمناقشة مشروع قانون انتخاب مجلس النواب في 24 ديسمبر المقبل، حسب تدوينة على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

وطالب رئيس الحكومة، عبدالحميد الدبيبة، هيئة رئاسة مجلس النواب بموافاة الحكومة بنقاط الاستجواب «بشكل واضح ودقيق»، وفق خطاب من وزير الدولة لشؤون رئيس الحكومة، ومجلس الوزراء عادل جمعة إلى الهيئة، بتاريخ يوم الخميس الماضي.

وأشار الخطاب إلى أن المادة 188 من القانون رقم 4 للعام 2014 في شأن اعتماد النظام الداخلي لمجلس النواب، نصت على أن لكل عضو أو أكثر طلب استجواب الحكومة بمجموعها أو أحد الوزراء «في موضوع معين».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط