في اتصال بين لعمامرة وكوبيش.. الجزائر تدعم مصالحة ليبية بالتعاون مع الاتحاد الأفريقي

صورة مركبة تضم كل من كوبيش ولعمامرة. (الخارجية الجزائرية).

ناقش وزير الشؤون الخارجية الجزائرية رمطان لعمامرة آخر تطورات العملية السياسية لإنهاء الأزمة في ليبيا خلال مكالمة هاتفية مع ممثل الأمين العام للأمم المتحدة يان كوبيش، فيما شدد الوزير الجزائري على أن بلاده تدعم تحقيق مصالحة ليبية بالتعاون مع الاتحاد الأفريقي.

- لعمامرة في أول تصريح له بعد تعيينه يحدد معالم الدبلوماسية الجزائرية في ليبيا

وقالت الخارجية الجزائرية في بيان، الخميس، إن لعمامرة أكد خلال المكالمة «دعم الجزائر لجهود الأمم المتحدة وكذا استعدادها التام لمرافقة وإنجاح مشروع المصالحة الوطنية في ليبيا بالتعاون مع الاتحاد الافريقي».

وفي أولى تصريحاته بعد تعيينه وزيرا في أوائل الشهر الجاري، قال لعمامرة إنه يركز على «نصرة وتعزيز توجه الأشقاء الليبيين نحو الخروج من الأزمة بشكل يضمن السلام والتآخي ولم الشمل والنظام الديمقراطي الذي لطالما كان الشعب الشقيق يصبو إليه، والأمر يتطلب أيضًا مزيد الالتزام».

المزيد من بوابة الوسط