إغلاق مسجد الغفران بشحات بعد وفاة أحد رواده بـ«كورونا»

كادران طبيان في مستشفى المنصورة بشحات، (أرشيفية: الإنترنت)

أغلق مكتب الأوقاف والشؤون الإسلامية بمدينة شحات مسجد الغفران، عقب وفاة أحد رواده بفيروس «كورونا المستجد».

وأوضحت مصادر محلية، لـ«بوابة الوسط»، أنه سجلت إصابات أخرى من المترددين على المسجد.

وتشهد بلدة شحات ازديادا ملحوظا في عدد الإصابات بالفيروس.

وأوضح مصدر لـ«بوابة الوسط» في تصريح سابق، أن عدد الإصابات خلال أول عشرة أيام من شهر مارس الجاري بلغ 63 حالة، بعد إجراء مسحات أنفية للمترددين على المركز، لافتا إلى أن البلدة سجلت عددا من الوفيات نتيجة لذلك.

وذكر المصدر أن بعض الحالات المصابة جرى إحالتها لمركز العزل بمستشفى شحات للأمراض الصدرية، بينما جرى عزل الآخرين بمنازلهم وذلك لاستقرار حالاتهم الصحية.

ودعا فريق الرصد والتقصي والاستجابة في شحات كل المواطنين إلى الالتزام بالتباعد والالتزام بارتداء الكمامة والابتعاد عن المناسبات الاجتماعية، مؤكدا أن الفريق يعاني من النقص الحاد في مواد التشغيل الخاصة بالكشف عن «كورونا».

المزيد من بوابة الوسط