سامح شكري يؤكد لـ«سيالة» قرب افتتاح السفارة المصرية في طرابلس

سامح شكري (يمين) خلال اجتماعه مع سيالة في العاصمة المصرية القاهرة، 9 فبراير 2021. (خارجية الوفاق)

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء، قرب افتتاح السفارة المصرية في طرابلس «لتسهم في تفعيل آليات التعاون الثنائي، والدفع قدمًا بالعلاقات بين البلدين».

وقدم شكري خلال اجتماع مع وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد الطاهر سيالة في العاصمة المصرية القاهرة، التهنئة على «الإنجاز الهام» باختيار السلطة التنفيذية الجديدة، متمنيا أن تكون «خطوة تستعيد بها ليبيا وضعها ومكانتها تلبية لتطلعات الشعب الليبي في الأمن والاستقرار والازدهار»، حسب بيان لوزارة الخارجية.

- «التطورات الأخيرة للعملية السياسية».. محور مشاورات سيالة وأبوالغيط

وانتخب ملتقى الحوار السياسي الليبي، الجمعة، محمد المنفي رئيسًا للمجلس الرئاسي الجديد، وعبدالله اللافي وموسى الكوني عضوين بالمجلس، إضافة إلى عبدالحميد دبيبة رئيسًا للحكومة في السلطة التنفيذية الموحدة الموقتة الجديدة التي ستدير شؤون البلاد خلال المرحلة الانتقالية المقبلة التي تنتهي بإجراء الانتخابات العامة في 24 ديسمبر المقبل.

وجاء لقاء سيالة- شكري على هامش اجتماعات الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري، وتطرق إلى العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها، إضافة إلى مستجدات الوضع في ليبيا والتطورات الأخيرة للعملية السياسية.

ووصل سيالة، الأحد، إلى العاصمة المصرية القاهرة، في إطار مشاركته باجتماع الدورة غير العادية لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية التي تناقش «الأوضاع السياسية العربية الراهنة ومستجدات قضايا الأمن القومي العربي، وكذلك سبل دعم القضية الفلسطينية والتطورات الطارئة للوقوف فى وجه التحديات التي تواجهها القضية والشعب الفلسطيني في الوقت الحالي».

المزيد من بوابة الوسط