ميلادينوف يبلغ غوتيريس اعتذاره عن تولي منصب مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا

مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط الدبلوماسي البلغاري، نيكولاي ملادينوف. (الإنترنت)

أبلغ مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط الدبلوماسي البلغاري، نيكولاي ميلادينوف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، اعتذاره عن تولي منصب المبعوث الخاص إلى ليبيا، حسب «رويترز».

ونقلت «رويترز» مساء اليوم الثلاثاء، عن الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوغاريك قوله «إن الدبلوماسي البلغاري نيكولاي ميلادينوف أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس أنه لن يتمكن من تولي منصب مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا العام المقبل لأسباب شخصية وعائلية».

وكتب ميلادينوف أمس الإثنين عبر موقعه على الإنترنت أنه سيغادر مهمته في الشرق الأوسط لتولي منصب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا، وذلك بعد أن وافق مجلس الأمن الدولي على تعيينه في هذا المنصب عقب إعادة هيكلة قيادة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في سبتمبر الماضي.

وكان من المقرر أن يصدر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس اليوم الثلاثاء، قرار تعيين ميلادينوف في منصبه الجديد على ما أفاد دبلوماسيون.

وعمل ميلادينوف في منصب مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط على مدى السنوات الخمس الماضية. وكان مجلس الأمن الدولي قد وافق الأسبوع الماضي على اقتراح غوتيريس بتعيين ميلادينوف وسيطا لليبيا والنرويجي تور وينسلاند مبعوثا للشرق الأوسط.

المزيد من بوابة الوسط