شركة نفط روسية تعتزم بدء عمليات الإنتاج في 4 رقع استكشافية في ليبيا

حقل الفيل النفطي. (أرشيفية: الإنترنت).

 تعتزم شركة إنتاج النفط الروسية «تات نفط»، بدء عمليات الإنتاج والتنقيب في عدد من المواقع في ليبيا بعد توقف أنشطتها إثر أحداث ثورة 17 فبراير 2011.

وكشف رئيس مجلس إدارة الشركة النفطية «متوسطة الحجم»، رستم مينيخانوف، اليوم السبت، أن الشركة تدرس بنشاط استئناف الأعمال في عديد من المناطق الجديدة.

وأضاف مينيخانوف، في تصريحات نقلتها وكالة «تاس» الروسية: «ضمن المشاريع، التي تنوي الشركة بدءها، أربع رقع استكشافية في ليبيا، إضافة إلى التخطيط لاستئناف التنقيب في سورية»، إذ تشير التوقعات إلى أن إجمالي الإنتاج من تلك المشاريع يبلغ نحو 50 مليون طن.

وفي العام 2005 حصلت الشركة الروسية على عقد امتياز تطوير حقل في غدامس، قبل أن تفوز بثلاثة حقول أخرى في غدامس وسرت في 2006، كجزء من اتفاقية مشاركة الإنتاج، لكن توقفت جميع أعمال الاستكشاف في مارس 2011 بسبب العمليات العسكرية في البلاد، كما تم إجلاء موظفي الشركة.

وبعد عامين، حاولت الشركة العودة إلى ليبيا، لكنها اضطرت إلى المغادرة مرة أخرى في العام 2014، بسبب تصاعد التوترات العسكرية.

المزيد من بوابة الوسط