البعثة الأممية تعتبر قرار توحيد سعر الصرف «علامة جيدة» على اتجاه «المركزي» نحو «الاتحاد»

شعار بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا. (صفحة البعثة على فيسبوك)

أشادت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بقرار مجلس إدارة مصرف ليبيا المركزي بشأن توحيد سعر صرف الدينار الليبي، واعتبرت القرار «خطوة مهمة ومطلوبة نحو التخفيف من معاناة الشعب الليبي، وعلامة جيدة على أن هذه المؤسسة السيادية والحيوية متجهة نحو الاتحاد».

وأقر مجلس إدارة مصرف ليبيا المركزي بالإجماع خلال اجتماعه، اليوم، توصية اللجنة الفنية المكلفة بدراسة خيارات تعديل سعر صرف الدينار الليبي، ليصبح سعر الدينار مقابل حقوق السحب الخاصة 0.1555، أي يعادل الدولار 4.48 دينار، وذلك ابتداء من الثالث من يناير 2021.

- «المركزي» يوحد سعر العملة الليبية بـ4.48 للدولار ابتداء من 3 يناير

وشددت الممثلة الخاصة للأمين العام في ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز، في بيان على أن «الآن هو الوقت المناسب لجميع الليبيين، ولا سيما السياسيين الفاعلين في البلاد، لإبداء شجاعة وتصميم وقيادة مماثلة ووضع مصالحهم الشخصية جانبا، وأن يتجاوزوا خلافاتهم من أجل الشعب الليبي بهدف استعادة سيادة البلاد والشرعية الديمقراطية لمؤسساتها».

وحسب بيان صادر عن المصرف المركزي، فإنه من المقرر أن يسري السعر الجديد على جميع أغراض واستعمالات النقد الأجنبي الحكومية والتجارية والشخصية، لافتا إلى أن مجلس الإدارة «سيكثف اجتماعاته الأسابيع المقبلة؛ بما يمكنه من اتخاذ مزيد القرارات الهادفة لحل المشكلات والمعوقات التي يعاني منها القطاع المصرفي، بالشكل الذي يحقق استدامة السلامة المالية والنقدية، ويسهم في تخفيف معاناة المواطنين».