مبعوث رئيس الوزراء البريطاني: نسعى لشراكات اقتصادية جديدة مع عدة دول من بينها ليبيا

المبعوث التجاري لرئيس الوزراء البريطاني لدى ليبيا داميان مور خلال لقاء عبر الدائرة التليفزيونية المغلقة مع صنع الله الثلاثاء. (مؤسسة النفط)

قال المبعوث التجاري لرئيس الوزراء البريطاني لدى ليبيا داميان مور إن «بريطانيا تسعى بشكل جاد لعقد شراكات اقتصادية تجارية جديدة مع عدة دول ومن بينها ليبيا، والتي تربطها بها علاقات ممتازة».

وخلال لقاء عبر الدائرة المغلقة مع رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله، عبّر مور عن «سعادته في سعي المؤسسة الوطنية للنفط لتوسيع قاعدة استثماراتها من خلال التعاون مع الجانب البريطاني»، وفق بيان صحفي صادر عن المؤسسة الوطنية للنفط.

وحسب البيان، ناقش الاجتماع «تعزيز سبل التعاون الاقتصادي والتجاري بين الجانبين، وعودة الشركات البريطانية المتخصصة في مجال النفط والطاقة للعمل بليبيا، وفتح آفاق جديدة للاستثمارات».

اقرأ أيضا: «توتال» تريد توسيع قاعدة استثماراتها في ليبيا

من جهته، أشار صنع الله إلى أن «مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط عازم على توسيع قاعدة الشراكة مع الجانب البريطاني في مجال الطاقة، من خلال الاستعانة بالخبرات الكبيرة لدى الشركات البريطانية في الصناعة النفطية والتقنية، وجلبها لقطاع النفط الليبي».

وناقش التعاون «في مجال التدريب والموارد البشرية، من أجل بناء القدرات وتطوير الكوادر الليبية بقطاع النفط والغاز بالجامعات والمراكز والمعاهد البريطانية».

وفي نوفمبر الماضي، عقد صنع الله لقاءات مع مسؤولين في شركات نفط عالمية كبرى مثل «توتال» و«إيني» و«هالبرتون» لتوسيع قاعدة الاستثمار في مجال النفط.

صنع الله والمبعوث التجاري لرئيس الوزراء البريطاني لدى ليبيا داميان مور خلال لقاء عبر الدائرة التليفزيونية المغلقة الثلاثاء. (مؤسسة النفط)

المزيد من بوابة الوسط