تقرير أممي يطرح 3 ركائز لإعادة بناء وإنعاش الاقتصاد في ليبيا

مصفاة الزاوية لتكرير النفط، (أرشيفية: المؤسسة الوطنية للنفط)

قال تقرير أممي إن الصراع في ليبيا أدخل اقتصاد البلاد في أزمة غير مسبوقة، داعيا إلى إطلاق مفاوضات سياسية مكثفة لاستعادة السلام والمساعدة في إعادة بناء الاقتصاد الليبي.

وأوضح التقرير الصادر عن اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا «الإسكوا»، أن عملية السلام تلك تتطلب خطة إعادة بناء وإنعاش تستند إلى ثلاث ركائز هي:
* حوكمة اقتصادية فعالة وشفافة، من خلال إطار مؤسسي جديد يتسم بالكفاءة لتنفيذ استراتيجيات إعادة التأهيل والانتعاش الاقتصادي.
* إعادة التأهيل والإعمار في القطاعات المتضررة من الصراع لوضع الاقتصاد الليبي على طريق النمو.
* تعزيز النمو والاستثمار من خلال برامج إعادة الإعمار الطارئة قصيرة الأجل والإصلاح المؤسسي طويل الأجل ومتوسط الأجل.

يذكر أن التقرير حذر من ارتفاع كلفة الصراع الليبي بشكل حاد إذا لم يوقع اتفاق سلام في السنوات المقبلة، مقدرا تلك الكلفة بنحو 628.2 مليار دينار «ما يعادل 465 مليار دولار بسعر الصرف الرسمي للدينار»، وذلك في الفترة من 2021 إلى 2025.

المزيد من بوابة الوسط