مؤسسة النفط تعد بدعم مستشفى الرازي للأمراض النفسية والعصبية في طرابلس

اجتماع صنع الله مع مسؤولي مستشفى الرازي في طرابلس. (المؤسسة الوطنية للنفط)

وعد رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، بتوفير الدعم الممكن لمستشفى الرازي للأمراض النفسية والعصبية في العاصمة طرابلس، بحسب ما نشرته المؤسسة عبر صفحتها على «فيسبوك».

جاء ذلك خلال اجتماع صنع الله، اليوم الأحد، بمقر المؤسسة الوطنية للنفط الرئيسي بالعاصمة طرابلس مع مدير عام مستشفى الرازي للأمراض النفسية والعصبية، أحمد غوار.

وقالت المؤسسة إن مدير مستشفى الرازي قدم خلال الاجتماع نبذة عن نشاط المستشفى والوضع الحالي بعد التحسينات التي نفذت أخيرا بدعم من وزارة الصحة والمختنقات الحالية، التي يسعى المستشفى إلى حلها وتوفير بعض الاحتياجات ومدى إمكانية دعم المؤسسة الوطنية للنفط في هذا الجانب.

وأضافت أن صنع الله شكر القائمين على المستشفى وأثنى على جهودهم لخدمة هذه الشريحة التي تحتاج إلى وقفة جادة من الجميع، وتقديم الاهتمام الكافي وتوفير الاحتياجات الملّحة والضرورية لمواجهة التحديات التي يواجهها القائمون على المستشفى وقطاع الصحة في ليبيا بشكل عام خصوصا في ظل تردي الوضع الاقتصادي في البلاد وتفشي وباء فيروس «كورونا».

وأوضحت المؤسسة أن صنع الله وعد خلال الاجتماع «بأنه ومن خلال إدارة التنمية المستدامة وحسب ما يتاح من إمكانات سيتم تقديم الدعم الممكن لتحسين الخدمة التي تقدم لهذه الشريحة التي تحتاج إلى اهتمام ورعاية خاصة».

حضر الاجتماع كل من مدير التنمية المستدامة بالمؤسسة الوطنية للنفط، مختار عبدالدائم، ومن جانب مستشفى الرازي كل من: مدير الشؤون المالية والإدارية، عصام محمد، ومدير مكتب العلاقات، عصام الكحّولي، ومدير مكتب المدير العام، خديجة الرياني.

اجتماع صنع الله مع مسؤلي مستشفى الرازي في طرابلس. (المؤسسة الوطنية للنفط)

المزيد من بوابة الوسط