السراج ينعي الأديب والشاعر عبد المولى البغدادي

رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، (أرشيفية: الإنترنت)

نعا رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، اليوم الجمعة، الأديب والشاعر الكبير د.عبد المولى البغدادي الذي وافته المنية في وقت سابق صباح اليوم. 

وقال البيان، إن البغدادي «رحل عن دنيانا بعد مسيرة حافلة بالعطاء وخدمة الوطن». وأضاف السراج «خسر الوطن بفقدان الراحل الكريم رمزا من رموز الوطنية والاعتدال والتسامح، وعلم من اعلام الأدب والثقافة، شاعركبير ساهم بشعره في تشكيل الوجدان الوطني».

بعد معاناة مع «كورونا».. رحيل الشاعر الليبي عبدالمولى البغدادي

وتوفى في طرابلس، صباح الجمعة، الشاعر عبد المولى البغدادي، عن عمر ناهز الـ82 عاما، بعد معاناة مع فيروس «كورونا المستجد»، لم تمهله طويلا، وأعلن أبناء الراحل نبأ وفاته. 

وفي 14 نوفمبر الجاري، كتب البغدادي على صفحته بموقع «فسبوك»:«يؤسفني أن أبلغكم بأنني الآن في صراع - غير متكافئ - مع جائحة الكورونا، وها أنا الآن أقبع في إحدى محتجزاتها بمستشفى امعيتيقة بطرابلس، مع الأمل في الله، وفي دعواتكم الصادقة أن يعجل بالشفاء».

وعبدالمولى البغدادي أحد أهم وأبرز شعراء الكلاسيكية الليبيين المعاصرين، واشتهر بارتجال الشعر، وسرعة البديهة والطرافة الأدبية.

المزيد من بوابة الوسط