الغرفة الأمنية ببنغازي الكبرى تناقش آليات حصر الأجانب والقضاء على تجول المركبات العسكرية دون لوحات معدنية

اجتماع الغرفة الأمنية ببنغازي الكبرى, 15 نوفمبر 2020. (رئاسة الأركان بالقيادة العامة)

ناقشت الغرفة الأمنية لمنطقة بنغازي الكبرى، برئاسة رئيس الأركان الفريق عبدالرازق الناظوري، آليات حصر الأجانب بمدينة بنغازي، وفقا للجان المعدة لذلك، وفي إطار ما نصت عليه اللوائح والقوانين المعمول بها في هذا الشأن.

وبحسب بيان رئاسة الأركان العامة بقوات القيادة العامة، اليوم، اجتمعت الغرفة الأمنية في بنغازي الكبرى الأحد، بمقرها في بنغازي بمبنى الاستخبارات العامة، بحضور كل أعضائها لمناقشة عدد من المواضيع أهمها مراجعة الأعمال التي تم تنفيذها وبيان مواقع القصور ومواقع الضعف لتفاديها في المستقبل .

وبحث اللقاء تجديد آلية عمل تسليم المقرات الحكومية والخاصة، التي تم إخلاؤها وفقا للإجراءات القانونية المتبعة في مثل هذه الأمور، كما تم تحديد آلية عمل للقضاء على تجول المركبات الشرطية والعسكرية دون لوحات معدنية، في إطار التنسيق مع إدارة الآليات العسكرية ووحدة تراخيص بنغازي.

وناقش اللقاء تفعيل مصنع اللوحات المعدنية وتطويره، لمواكبة التطور التكنولوجي في هذا المجال، وتكليف الشرطة العسكرية بمتابعة عمليات تسليم الأسلحة والذخائر من الوحدات التي تم إخلاء مواقعها إلى مقراتها الرسمية .فيما تم تحديد آلية عمل بمقر الغرفة الأمنية بنغازي الكبرى، فيما يتعلق بتسلم البلاغات من الجهات العامة والمواطنين بخصوص الخروقات الأمنية والعسكرية.