تعرف إلى توزيع 974 إصابة و22 حالة وفاة جديدة بفيروس «كورونا» في ليبيا

جانب من عملية فصل بلازما دم أحد المتعافين من كورونا بمختبر لمركز مكافحة الأمراض، (أرشيفية: الإنترنت)

بـ362 حالة، تصدرت العاصمة طرابلس قائمة المدن الأكثر إصابة بفيروس «كورونا المستجد»، وفق آخر إعلان للمركز الوطني لمكافحة الأمراض، الصادر اليوم الأحد.

وأعلن المركز صباح اليوم تسجيل 974 إصابة جديدة بالفيروس وشفاء 874 حالة؛ فيما توفيت 22 أخرى، ليصل إجمالي الإصابات منذ وصول الفيروس إلى ليبيا في مارس الماضي إلى 73 ألفا و602 حالة، ما زالت 28 ألفا و452 منها نشطة، وتعافت 44 ألفا و133 منها، بينما توفيت ألف و17 حالة.

وتوزعت حالات الشفاء الجديدة إلى: 564 حالة في طرابلس وأربع حالات في زاوية الجنوب و12 حالة في زاوية الغرب و29 حالة في صرمان و186 حالة في مصراتة و23 حالة في قصر بن غشير وحالتان في الكفرة و15 حالة في بني وليد وخمس حالات في ترهونة وسبع حالات في باطن الجبل و23 حالة في زاوية المركز وأربع حالات في الزنتان.

وتوزعت حالات الوفاة الجديدة بواقع أربع حالات في طرابلس وثلاث في الزواية الغرب ومثلها في صرمان وحالتين في كل من مصراتة وظاهر الجبل والكفرة والزاوية المركز، وحالة واحدة في كل من رقدالين وقصر بن غشير وزليتن والعجيلات.

أما الإصابات فتوزعت إلى:

طرابلس
265 حالة جديدة
97 حالة مخالطة

جنزور
36 حالة جديدة
حالتان مخالطتان

زليتن
35 حالة جديدة
28 حالة مخالطة

مصراتة
17 حالة جديدة
246 حالة مخالطة

الرحيبات
ثلاث حالات جديدة

صرمان
خمس حالات جديدة
23 حالة مخالطة

رقدالين
تسع حالات جديدة

الخمس
تسع حالات جديدة
تسع حالات مخالطة

القلعة
حالتان جديدتان

الأصابعة
حالة جديدة

ظاهر الجبل
حالة جديدة

قصر بن غشير
16 حالة جديدة

العامرية
حالتان جديدتان

الجميل
ثماني حالات جديدة

بني وليد
سبع حالات جديدة
14 حالة مخالطة

الماية
سبع حالات جديدة

زوارة
ثلاث حالات جديدة
43 حالة مخالطة

نالوت
حالتان جديدتان

ترهونة
سبع حالات جديدة
أربع حالات مخالطة

الكفرة
حالتان جديدتان
حالة مخالطة

العجيلات
حالة جديدة

الحرابة
حالة جديدة

نسمة
حالة جديدة

الجفارة
حالتان جديدتان

جادو
ثلاث حالات جديدة
حالة مخالطة

سوق الخميس
أربع حالات جديدة
حالة مخالطة

الزاوية الجنوب
حالة جديدة

طبرق
حالة جديدة

الزاوية المركز
20 حالة جديدة
13 حالة مخالطة

الزنتان
18 حالة مخالطة

القريات
ثلاث حالات جديدة

المزيد من بوابة الوسط