وليامز: المشاركون بملتقى الحوار السياسي في تونس توصلوا إلى اتفاق تمهيدي لإنهاء الفترة الانتقالية

الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز خلال مؤتمر صحفي في تونس الأربعاء. (البعثة الأممية)

أكدت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، تحقيق تقدم في أعمال ملتقى الحوار السياسي الليبي المنعقد في تونس، موضحة أن المشاركين «توصلوا إلى اتفاق تمهيدي من أجل إنهاء الفترة الانتقالية وتنظيم انتخابات شفافة».

وقالت وليامز خلال مؤتمر صحفي عقدته، مساء اليوم الأربعاء، إن المشاركين اتفقوا أيضًا على توضيح الخطوات المقبلة بما في ذلك الأساس الدستوري وإجراء الانتخابات التي ستكون خلال فترة «لا تتجاوز 18 شهرًا».

وبينت وليامز أن خارطة الطريق التي يناقشها المشاركون في ملتقى الحوار السياسي في تونس «توضح الخطوات اللازمة لتوحيد المؤسسات وبدء المصالحة لمعالجة القضايا، خاصة التي تهم النازحين» و«تستند إلى قرار مجلس الأمن 2510 الذي يعتمد مخرجات برلين، الذي يدعو إلى إنشاء مجلس رئاسي وحكومة موحدة لإنهاء الفترة الانتقالية».

ووصفت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، مناقشات المشاركين بملتقى الحوار السياسي بأنها «كانت بناءة»، مؤكدة أن المشاركين «حظوا بفرصة لتبادل الآراء حول المواضيع التي طرحت» خلال الاجتماعات.

المزيد من بوابة الوسط