المؤسسة الوطنية للنفط تناقش الوضع المالي لشركة السرير

اجتماع مسؤولي مؤسسة النفط وشركة سرت للعمليات النفطية. الأربعاء 4 نوفمبر 2020. (المؤسسة الوطنية للنفط)

اجتمع رئيس وأعضاء من مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الأربعاء، مع رئيس وأعضاء لجنة الإدارة بشركة سرت للعمليات النفطية، وذلك لمناقشة الوضع المالي للشركة.

وشارك في الاجتماع رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله وأعضاء مجلس الإدارة بالمؤسسة، أبوالقاسم شنقير، والعماري محمد، ورئيس لجنة إدارة شركة السرير للعمليات النفطية، فتحي عيسى، وعضو لجنة إدارة الشركة فتحي القباصي.

وقالت المؤسسة عبر صفحتها على «فيسبوك» إن الاجتماع الذي عقد بقاعة الانتصار في مقر المؤسسة الوطنية للنفط بمدينة طرابلس جرى خلاله مناقشة كل الجوانب المالية والفنية واللوجستية المتعلقة بالشركة.

وأوضحت أن رئيس وأعضاء مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط أعطوا «توجيهاتهم للجنة إدارة الشركة إلى السرعة في اتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة عمليات الإنتاج».

وأضافت أن الحاضرين ناقشوا «بشكل موسع الوضع المالي للشركة، حيث أكد رئيس مجلس الإدارة المهندس مصطفى صنع الله في هذا الصدد أن المؤسسة ستقدّم الدعم اللازم للشركة، بما في ذلك مرتبات مستخدميها».

ونوه صنع الله «بأن المؤسسة تحتاج بشكل عاجل وملحّ جداً للميزانيات المطلوبة للقيام بعمليات الصيانة والعمرات بجميع مواقعها، وأيضاً لإنجاز المشاريع المتوفقة والتي ستدر الأموال اللازمة، والتي تحتاجها الدولة الليبية في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة والأزمة المالية الخانقة، والتي لن نجتازها إلا بتسييل الميزانيات التي يحتاجها قطاع النفط، ولكي تتمكن المؤسسة من القيام بمسؤولياتها وإنجاز كل مهامها، لدعم الاقتصاد الوطني والنهوض به من جديد، والحفاظ على المصدر الوحيد للدخل في ليبيا»، وفق بيان المؤسسة.    

المزيد من بوابة الوسط