ناقوس خطر من «الصحة العالمية»: جميع مراكز العزل الصحي «مغلقة» في الجنوب الليبي

مقر منظمة الصحة العالمية في جنيف. (أرشيفية: الإنترنت)

كشفت منظمة الصحة العالمية عن ارتفاع عدد حالات الإصابة بـ «كوفيد19» في ليبيا بنسبة 22 % خلال الأسبوعين الماضيين، محذرة من انعكاسات استمرار غلق مراكز العزل الصحي جنوب البلاد بسبب نقص الموظفين والمعدات.

وفي آخر تحديث لها للوضع الوبائي في ليبيا للفترة الممتدة ما بين 15 و28 اكتوبر الجاري ، أوضحت منظمة الصحة العالمية أن أكثر من 5 % من العينات الخاضعة لتحاليل الإصابة بفيروس «كورونا» أثبتت أنها إيجابية منذ التحديث الأخير، بينما أكدت انخفاض عدد الوفيات. وفق موقع (ريلايف ويب) التابع لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة.

اقرأ أيضا: ليبيا تسجل 782 إصابة جديدة بـ«كورونا» و588 حالة شفاء

وسلطت «الصحة العالمية» الضوء على استمرار غلق جميع مراكز العزل الصحية الأربعة في الجنوب بسبب نقص الموظفين ومعدات الوقاية الشخصية والمعدات والإمدادات. في وقت تم افتتاح مركز عزل مؤقت في عيادة الجهاز التنفسي في سبها.

وأعلنت ان البلديات التي أبلغت عن أعداد كبيرة من الحالات المؤكدة خلال الأسبوعين الماضيين طرابلس (6308 اصابة) ومصراتة (885) وبنغازي (504) وجنزور (392)، وفق المصدر. وأحصت المنظمة العالمية إجراء 323766 اختبار مسح للكشف عن «كورونا»، شمل هذا الرقم 237319 في طرابلس، و28287 في مصراتة، و1923 في بنغازي، و9894 في سبها، و10419 في زليتن، و6825 في الزاوية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض، تسجيل 782 إصابة جديدة بفيروس «كورونا المستجد»، إضافة إلى 588 حالة شفاء من الفيروس، وثماني وفيات خلال الـ24 ساعة الماضية.

المزيد من بوابة الوسط