ترحيب أممي باعتقال مهرب البشر «البيدجا»

على عبدالرحمن سالم إبراهيم ميلاد الملقب بـ«البيدجا». (الإنترنت)

رحب الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، باعتقال مهرب البشر والوقود المُعاقب دوليًا، عبدالرحمن ميلاد، المعروف باسم «البيدجا».

دوجاريك أوضح، في بيان نُشر عبر موقع الأمم المتحدة الإلكتروني أمس الأحد، أنه تم اعتقال «البيدجا» من قبل وكالات إنفاذ القانون وحكومة الوفاق، مشيرًا إلى أنه كان على قائمة لجنة العقوبات بمجلس الأمن منذ يونيو 2018م، لتورطه في الاتجار بالبشر وتهريب الوقود.

- وزير خارجية هولندا: اعتقال البيدجا خطوة مهمة لإنهاء الإفلات من العقاب في ليبيا

وجدد دوجاريك، التأكيد على ما أشارت إليه بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، بضرورة إجراء محاكمة عادلة وشفافة وسريعة لـ«البيدجا»، وجميع الأفراد المحتجزين حاليا في الحبس الاحتياطي، مؤكدًا التزام الأمم المتحدة بمواصلة الشراكة مع السلطات الليبية المختصة لضمان اتباع الإجراءات القانونية الواجبة وسيادة القانون.

المزيد من بوابة الوسط