«الكهرباء» توضح سبب تفاقم أزمة انقطاع التيار في العاصمة طرابلس

أعطال الخطوط الهوائية أكثر ما يؤثر على انتظام التيار الكهربائي (الإنترنت).

أصدرت الشركة العامة للكهرباء، بيانًا توضيحيًّا حول سبب تفاقم أزمة انقطاع التيار الكهربائي بالعاصمة طرابلس، مطمئنة المواطنين بأنها «اتخذت كافة التدابير» لإنجاز «الصيانة اللازمة».

وجاء في البيان أنه «نتيجة للإصابات الجسيمة التي لحقت بالخطوط الهوائية لنقل الطاقة الكهربائية، شرق طرابلس بسبب الاشتباكات المسلحة جنوب العاصمة، وتأخر أعمال الصيانة، اضطرت الشركة إلى تغذية أحمال مدينة طرابلس من الشبكة الغربية عن طريق المصدر الوحيد (كوابل 220 ك ف جنزور سيدي حامد)، التي لا تلبي كامل الطلب، مما نتج عنه تحميل هذه الكوابل فترة طويلة تزيد على العام، مما نتج عنه تضررها بشكل كبير وفقدها كمصدر مغذٍ للمدينة»، بحسب ما نشرته صفحة الشركة على موقع «فيسبوك».

زيادة ساعات طرح الأحمال
ونتيجة للأزمة المشار إليها اضطرت الشركة إلى «تقسيم أحمال مدينة طرابلس، إلى أحمال يمكن تغذيتها من الشبكة الغربية وأخرى يمكن تغذيتها من الشبكة الوسطى (..) لكن بسبب طول مسار نقل الطاقة من محطة الرويس إلى محطة تحويل الخمس مفاتيح، فقد أثر ذلك سلبًا على تغذية العاصمة، وزيادة ساعات طرح الأحمال».

وختم البيان: «تطمئن الشركة العامة للكهرباء السادة المواطنين أن هذا الإجراء موقت لتوفير أقصى ما يمكن توفيره من الطاقة الكهربائية لمدينة طرابلس، وأن الشركة اتخذت كافة التدابير اللازمة، وتكثف العمل على مدار 24 ساعة لصيانة الخطوط الهوائية والكوابل الأرضية لإمداد العاصمة بالطاقة الكهربائية المطلوبة وبالصورة الفنية الصحيحة، على أن يتم ذلك في أقرب وقت ممكن، وسنوافيكم بسير عمل الصيانة بشكل دوري».

المزيد من بوابة الوسط