سيالة يبحث مع وزير الدفاع الياباني إنجاح حوار «النواب» ومجلس الدولة في المغرب

سيالة (يمين) ووزير الدفاع الياباني. (خارجية الوفاق)

بحث وزير الخارجية بحكومة الوفاق محمد الطاهر سيالة، مع وزير الدفاع الياباني تارو كونو، الوضع الحالي في ليبيا و«انطلاق حوار المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب في المملكة المغربية وسبل دعم وإنجاح هذا الحوار للخروج من الأزمة الراهنة في ليبيا».

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي جمع سيالة وكونو، أمس الإثنين، تناول سبل التعاون بين البلدين في ملفات عدة، وذلك حسب بيان منشور على صفحة وزارة الخارجية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

اقرأ أيضا انطلاق جلسات الحوار بين وفدي «النواب» و«الأعلى للدولة» في مدينة بوزنيقة المغربية

وتطرق اتصال سيالة مع الوزير الياباني، الذي شغل سابقًا منصب وزير الخارجية قبل أن يتقلد مهام وزارة الدفاع سبتمبر 2019، مساعدة اليابان في تدريب عدد من أفراد القوات العسكرية التابعة لحكومة الوفاق وتأهيلهم وفق المعايير الدولية.

وانطلقت، مساء الأحد، جلسات الحوار الليبي، بين وفدي مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة، في مدينة بوزنيقة المطلة على المحيط الأطلسي الواقعة بين الرباط والدار البيضاء بالمملكة المغربية، بحضور وزير الخارجية ناصر بوريطة.

وينعقد الحوار بين وفدي مجلس النواب والأعلى للدولة بعد أسابيع من زيارة كل من رئيسي المجلسين إلى الرباط بدعوة من رئيس مجلس النواب المغربي، الحبيب المالكي. كما يأتي الاجتماع بعد أسبوع من زيارة الممثلة الخاصة للأمين العام ورئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة، ستيفاني ويليامز، إلى المغرب في إطار المشاورات التي تقودها مع مختلف الأطراف الليبية والشركاء الإقليميين والدوليين لإيجاد حل للأزمة الليبية.

ومساء الإثنين، قال مصدر في تصريح إلى «بوابة الوسط» إن طرفي الحوار «اتفقا على استمرار المشاورات ليومين إضافيين»، مضيفًا: «جرى التوافق من حيث المبدأ على توزيع 7 مناصب سيادية من أصل 10»، دون أن يحدد أسماء تلك المناصب أو المرشحين لها من طرفي الحوار.

المزيد من بوابة الوسط