«أرسلوا لنا أطباء في أسوأ اللحظات».. دي مايو: مستعدون للمساعدة في مواجهة «كورونا» بليبيا

وزير الخارجية الإيطالي، لويغي دي مايو، (أرشيفية: آكي)

أبدى وزير الخارجية الإيطالي لويغي دي مايو، استعداد بلاده للمساعدة في مجال مواجهة انتشار فيروس «كورونا» في ليبيا.

جاءت تصريحات دي مايو، على هامش منتدى «البيت الأوروبي ـ أمبروزيتّي» المنعقد في الرابع والخامس من شهر سبتمبر الجاري، في تشيرنوبيو مقاطعة لومبارديا ـ شمال.

وحول اللقاء الأخير الذي جمعه ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، قال دي مايو: «أخيرًا وليس آخرًا، تقارب كامل من ليبيا بسبب أزمة كوفيد»، مضيفا: «أخبرت الرئيس السراج بأننا جاهزون لكل ما يحتاجون إليه من المساعدة فيما يتعلق بالأزمة الصحية».

وخلص رئيس الدبلوماسية الإيطالية مذكرا بأن «ليبيا أرسلت لنا أطباء في أسوأ اللحظات التي مررنا بها في أزمتنا»، في إشارة إلى الأزمة الناجمة عن حالة طوارئ تفشي فيروس «كورونا».

إرسال 30 طبيبا ليبيا إلى إيطاليا للمعاونة في مكافحة «كورونا»

أطباء ليبيون يصلون إلى إيطاليا للمعاونة في مكافحة «كورونا»

وفي أبريل الماضي، أعلنت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق إرسال 30 طبيبًا وطبيبًا مساعدًا إلى إيطاليا لتقديم العون للأطقم الطبية الإيطالية والوقوف إلى جانبها في هذه الظروف.

كماأعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض، في 18 مايو، وصول أطباء ليبيين إلى إيطاليا، للمعاونة في مكافحة فيروس كورونا المستجد.

المزيد من بوابة الوسط