متظاهرون في ميدان الشهداء ضد الفساد: «ليبيا يا ولاد.. لا حفتر ولا سراج»

تظاهرة ضد الفساد بميدان الشهداء في طرابلس. الأحد 23 أغسطس 2020. (الإنترنت)

احتشد متظاهرون معظمهم من الشباب عصر اليوم الأحد، بميدان الشهداء في العاصمة طرابلس احتجاجا على الفساد المستشري في قطاعات الدولة، والمطالبة بإقالة ومحاسبة المسؤولين عنه.

ورفع المشاركون في المظاهرة التي ينظمها «حراك همة الشباب» علم ليبيا، مرددين هتافات: «ليبيا يا ولاد .. لا حفتر لا سراج» و«ليبيا واحدة وحياة الشهداء».

ولقت المظاهرة التي تداول عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات لها، حضورا لافتا من فئة الشباب الأكثر حيوية وتفاعلا مع الدعوات الأخيرة للتظاهر ضد الفساد التي تصدرت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الليبية خلال الأسابيع الأخيرة.

وقبل بدء التظاهرة، كتب محمد البريكي أحد النشطاء المشرفين على تنظيم المظاهرة عبر مجموعة «حراك23/8» على «فيسبوك»، إرشادات تنظيمية للمشاركين شملت أماكن التجمع والانطلاق نحو ميدان الشهداء بمناطق العاصمة.

وبدأ المشاركون في التظاهرة حراكهم على تمام الساعة الثالثة عصرا من تاجوراء مروراً بمناطق سوق الجمعة عرادة وصولاً بالهاني حتى ميدان الشهداء. ومن قاعة الشعب مروراً بالمنصورة وصولاً إلى وسط المدينة حتى ميدان الشهداء، ومن جزيرة الفرناج مروراً بطريق السكة وصولاً إلى جزيرة العريفي حتى ميدان الشهداء، ومن جزيرة القدس مروراً بشارع الصريم وصولاً بشارع عمر المختار حتى ميدان الشهداء، وفق البريكي.

وطالب البريكي من الشباب المشاركين في التظاهرة بارتداء اللون الأبيض الذي يعبر عن السلام، وأخذ الإجراءات الوقائية بارتداء الكمامات.

المزيد من بوابة الوسط