البعثة الأممية ترحب بإعلان أسماء أعضاء لجنة تقصي الحقائق في ليبيا

شعار بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا. (أرشيفية: الإنترنت)

رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، السبت، بإعلان مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليه، تعيين ثلاثة محققين مستقلين لبعثة تقصي الحقائق في ليبيا، وهم محمد أوجار من المغرب وتريسي روبنسون من جامايكا وشالوكا بياني من زامبيا والمملكة المتحدة.

وجاء تشكيل فريق تقصي الحقائق بناء على قرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة رقم «40» الصادر في ختام دورة المجلس الـ43، يوم 22 يونيو الماضي بمقر المجلس في جنيف.

اقرأ أيضا «عدل الوفاق» ترحب بتعيين أعضاء لجنة تقصي الحقائق الأممية في ليبيا

وقالت البعثة عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» إن هذا التعيين يأتي في وقت «يتوق فيه الشعب الليبي إلى العدالة والمساءلة»، وتؤكد «دعمها القوي لإجراء تحقيق شامل وغير منحاز في الانتهاكات والتجاوزات المزعومة للقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني وذلك منذ بداية العام 2016».

ودعت البعثة الأممية الأطراف الليبية المعنية إلى تقديم التعاون الكامل مع فريق المحققين كخطوة أساسية نحو وضع حد للإفلات من العقاب، ومنع المزيد من انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان في ليبيا».

يشار إلى ترحيب وزارة العدل بحكومة الوفاق، الأربعاء الماضي، بإعلان المفوضة السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة أسماء أعضاء البعثة المستقلة لتقصي الحقائق بشأن ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط