إيطاليا ترحب بتجاوز الجمود في ليبيا وتدعو إلى تطبيق ملموس لاتفاق استئناف تصدير النفط

وزير الخارجية الإيطالي، لويغي دي مايو. (أرشيفية: آكي)

رحبت إيطاليا بالبيانين الصادرين من رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق فائز السراج، ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، بشأن وقف إطلاق النار في ليبيا، مؤكدة أن البيانين تضمنا التوافق على «بعض المبادئ المؤسسة لمسار مشترك لتجاوز الجمود في البلاد».

وبشأن الاتفاق على استئناف إنتاج وتصدير النفط، أبدت وزارة الخارجية الإيطالية أملها في «تطبيقه بشكل ملموس على جميع مفاصل صناعة النفط الليبية في جميع أنحاء البلاد»، مشيرة إلى أن «هذه التطورات تشكل خطوة مهمة وشجاعة باتجاه حل الأزمة»، حسب بيان نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي»، اليوم الجمعة

وأشار البيان إلى الدعم الإيطالي المتواصل لجهود الأمم المتحدة في إطار عملية برلين مع شركائها الرئيسيين في الاتحاد الأوروبي، مشددا على أن «إيطاليا ستواصل لعب دورها النشط في تسهيل التوصل إلى حل سياسي للأزمة الليبية، وحث جميع الأطراف المعنية على المتابعة السريعة والفعالة للمسار المحدد في البيانين».

وأصدر السراج وعقيلة بيانين أعلنا فيهما وقف إطلاق النار وكل العمليات القتالية في كل الأراضي الليبية، كما دعوا إلى «استئناف إنتاج النفط وتصديره، وتجميد إيراداته في حساب خاص بالمصرف الليبي الخارجي، ولا يتصرف فيها إلا بعد التوصل إلى تسوية سياسية وفق مخرجات مؤتمر برلين، وبضمانة البعثة الأممية والمجتمع الدولي».

المزيد من بوابة الوسط