مدير «مكافحة الأمراض» في سبها ينفي السيطرة على «كورونا» بالمدينة

مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض فرع سبها عبدالحميد الفاخري، 3 يونيو 2020، (صفحة المركز على فيسبوك)

نفى مدير فرع المركز الوطني لمكافحة الأمراض في سبها، الدكتور عبدالحميد الفاخري، اليوم الأحد، السيطرة على تفشي وباء «كورونا» في المدينة، مؤكدًا أن ما تردد في هذا الشأن على وسائل التواصل الاجتماعي «لا أساس له من الصحة».

وتداول عدد من رواد مواقع التوصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية، معلومات تفيد بسيطرة المركز الوطني لمكافحة الأمراض في سبها على انتشار فيروس «كورونا المستجد» في المدينة، مدللين على ذلك بنقص أعداد الإصابات المعلنة يوميًّا من جانب المركز.

لكن الفاخري قال لـ«بوابة الوسط» إن السبب في نقص أعداد حالات الإصابة المعلنة يومين في سبها خلال الأيام الأخيرة يعود إلى «نقص المشغلات الخاصة بالتحاليل لدى المركز»، منوهًا إلى أن كمية من المشغلات في طريقها إلى فرع المركز الوطني لمكافحة الأمراض في سبها.

توقف العمل بمختبر «مكافحة الأمراض» فرع سبها

وأعلن مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض فرع سبها، الخميس الماضي، توقف العمل بمختبر فرع سبها؛ بسبب نفاد مشغلات الكشف عن فيروس «كورونا المستجد»، مطالبًا عبر «بوابة الوسط» فرق الرصد بالتوقف عن أخذ العينات إلى حين توافر المشغلات.

المزيد من بوابة الوسط