مستشفى صبراتة التعليمي يؤكد إصابة أحد الأطباء الأجانب بفيروس كورونا

مستشفى صبراتة التعليمي. (الإنترنت)

أكد مستشفى صبراتة التعليمي إصابة أحد الأطباء الأجانب بالمستشفى بفيروس كورونا، بعد إجراء الكشف والتحليل الخاص بالفيروس.

وأضاف المستشفى في بيان اليوم، أن هذا الطبيب في إجازة من العمل منذ أكثر من أسبوعين، ولكن يعمل بالقطاع الخاص ولم يحدد مصدر العدوى حتى الآن.

وأوضح أن فريق الرصد والتقصي أخذ عينات للمخالطين للطبيب من زملائه، وسيتم أخذ عينات أخرى من أماكن تواجد الطبيب داخل وخارج نطاق المستشفى، فيما يتم حاليا التعقيم الدوري لبعض الأقسام احترازيا.

وطالب الحالات المخالطة الطبيب سواء في القطاع العام أو الخاص، بالتوجه لفريق الرصد والتقصي لأخذ عينات.

ونوه بأن العمل بالمستشفى مستمر لكل الأقسام ما عدا الأقسام التى يتم تعقيمها وهي الباطنة والعناية، وبعد التأكد من العينات سيوقف الدخول مبدئيا، ويستأنف بعد التعقيم وأخذ بعض العينات والاستعجالي مستمر، مشيرا إلى أن كل الأقسام الإيوائية تعمل بشكل طبيعي بما في ذلك أقسام الطوارئ للأطفال والجراحة والعظام والمسالك مع التعقيم الدوري.

وشدد البيان على أن كل من يخالف توصيات اللجنة العلمية بالمستشفى ومكتب العدوى، يعد إهمالا وتقصيرا وسيتم اتخاذ إجراءات أخرى ضده، كما أن لبس الكمامات وأدوات الوقاية إجباري، ويمنع الزيارة والكشف قبل المرور على وحدة الفلترة بالإسعاف والطوارئ.

كلمات مفتاحية