«صحة الوفاق»: وصول شحنة مشغلات للكشف عن «كورونا» تكفي ليبيا 6 أشهر

شحنة مشغلات الكشف عن فيروس «كورونا المستجد» تصل مطار مصراتة الدولي، 7 أغسطس 2020. (صحة الوفاق)

أعلنت وزارة الصحة بحكومة الوفاق وصول شحنة من مشغلات استخلاص الحمض النووي لفيروس «كورونا المستجد»، ألمانية المنشأ، إلى مطار مصراتة الدولي، مساء الجمعة، لافتة إلى أن الشحنة تمثل «مخزونًا لمختبرات فحص حالات الاشتباه والبالغ عددها 20 مختبرًا موزعة على كامل التراب الليبي، لمدة ستة أشهر».

وشملت الشحنة القادمة من فرنسا على متن الطائرة «SAAB 340»، جهازي فحص تفاعل «البوليميراز المتسلسل PCR»، وسيجري توزيعهما على مختبرات الفحص التي ستفتتح في مناطق جديدة، لرفع إجراءات التقصي، وزيادة عدد التحاليل التي تجريها معامل وزارة الصحة، ومعامل مركز بحوث التقنيات الحيوية المركزية وفروعهما في أنحاء ليبيا، حسب بيان منشور على صفحة وزارة الصحة بموقع «فيسبوك».

اقرأ أيضا وصول أجهزة «PCR» ومشغلاتها من تركيا إلى مطار معيتيقة الدولي

والشحنة هي الثانية التي تصل مساء اليوم إلى ليبيا، وتتضمن إمدادات طبية تتعلّق بالتأهب والاستجابة لفيروس «كورونا المستجد»، حيث تضمنت الشحنة الأولى التي وصلت إلى مطار معيتيقة الدولي، «40.000 kit» من مشغلات استخلاص الحمض النووي لفيروس «كورونا المستجد»، وثلاث أجهزة فحص تفاعل «البوليميراز المتسلسل PCR».

نفاد مشغلات الكشف عن «كورونا»
والثلاثاء الماضي، أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض نفاد مشغلات الكشف عن فيروس «كورونا المستجد»، ما أدى إلى توقف العمل داخل معظم مختبرات المركز.

ولفتت لجنة التواصل والإعلام الصحي بالمركز إلى مخاطبة اللجنة العلمية الاستشارية حتى يتم توفير مشغلات الكشف عن «كورونا» بشكل عاجل وبكميات كبيرة تتماشى مع الوضع الوبائي بالبلاد.

اقرأ أيضا توقف العمل بمختبر «مكافحة الأمراض» فرع سبها

 ونبهت إلى أن «فحص كميات كبيرة من العينات من ضمن أهم إستراتيجيات مكافحة كورونا عالميًّا»، منوهة بأن «هذا لا يتحقق إلا بتوفير مشغلات الكشف عن كورونا بشكل يتماشى مع المرحلة الوبائية التي تعانيها البلاد».

شحنة مشغلات الكشف عن فيروس «كورونا المستجد» تصل مطار مصراتة الدولي، 7 أغسطس 2020. (صحة الوفاق)