«ذا غارديان» تكشف تفاصيل مفاوضات فتح المنشآت النفطية

مصفاة نفط في رأس لانوف (أرشيفية: الإنترنت)

كشفت جريدة «ذا غارديان» البريطانية تفاصيل اتفاق تقول إنه سيتم بموجبه فتح المنشآت النفطية في ليبيا، يقوم على تقسيم إيرادات النفط على ثلاثة بنوك.

ولفتت الجريدة في تقرير أمس، إلى أنه بموجب اتفاق قيد المناقشة على مدى الأسبوعين الماضيين، فإن المؤسسة الوطنية للنفط ستستأنف الإنتاج والتصدير، لكن عائدات النفط لن ترسل على الفور إلى مصرف ليبيا المركزي في طرابلس، «الذي تتهمه القيادة العامة في شرق البلاد بالفشل في تسليم حصته العادلة».

وتتضمن المقترحات في المحادثات تقسيم الإيرادات بين ما يصل إلى ثلاثة بنوك تمثل المناطق المختلفة، «مع الاتفاق على عدم استخدامها لأغراض عسكرية»، ويجري التشاور مع زعماء القبائل الشرقية بشأن الخطط، وفق الجريدة.

◾  «حراك المدن والقبائل» يعلن فتح النفط ويفوض
◾  6.27 مليار دولار خسائر إقفال النفط خلال 164 يوما
◾  أول تعليق من القيادة العامة حول فتح الحقول النفطية

وأعلنت المؤسسة الوطنية للنفط اليوم الثلاثاء أن مجموع خسائر إقفالات النفط بلغت ستة مليارات و277 مليون دولار، وذلك منذ أن أغلقت موانئ وحقول الإنتاج قبل نحو 164 يوما.

يذكر أن أجواء تشير إلى قرب عودة إنتاج النفط، خصوصا بعد ما أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط  أمس عن مفاوضات جارية على مدى الأسابيع القليلة الماضية مع كل من حكومة الوفاق والأمم المتحدة والولايات المتحدة ودول إقليمية لاستئناف إنتاج النفط.

وأعقب ذلك إعلان «حراك المدن والقبائل» الليبية، أمس فتح حقول النفط وتفويض القيادة العامة بالتواصل مع الأمم المتحدة والمجتمع الدولي «لإيجاد حلول لتوزيع الإيرادات».

المزيد من بوابة الوسط