كوني يشترط وقف إطلاق نار «ذا مصداقية» لبدء حوار سياسي شامل في ليبيا

كونتي متحدثا أمام الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. (آكي)

اشترط رئيس الورزاء الإيطالي جوزيبي كونتي، تطبيق وقف إطلاق نار في ليبيا «ذي مصداقية» من أجل إعادة بدء حوار سياسي شامل بين أطراف الأزمة في البلاد، مشددًا على ضرورة دعم جهود الأمم المتحدة في هذا الشأن.

جاء ذلك في كلمة كونتي أمام الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك مساء أمس الثلاثاء، التي نقلتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» اليوم الأربعاء.

ورأى كونتي أن «الوقت قد حان لإعادة إطلاق الالتزام بليبيا مسالمة وموحدة ومستقلة وديمقراطية»، وشدد قائلًا: «يجب علينا جميعًا أن نتحرك لدعم عمل الأمم المتحدة» في ليبيا.

وقال رئيس الحكومة الإيطالية: «إن وقف إطلاق نار ذا مصداقية، ما هو إلا الخطوة الأولى لإعادة بدء حوار سياسي شامل»، والذي أكد أنه يمثل «الأداة الوحيدة للتوصل إلى الهدنة».

وأوضح كونتي أن «من الضروري جدًّا أن تحترم جميع الدول الأعضاء الحصار المفروض على الأسلحة»، داعيًا إلى ضرورة «حضور أكبر وأكثر حسمًا لوكالات الأمم المتحدة»، في ليبيا.

كان كونتي قال أمس إنه سيطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس تعزيز التدخل الأممي في ليبيا؛ لتعزيز حقوق الإنسان بمراكز إيواء المهاجرين والاستثمار فيها، وفق ما نقلته «آكي».