وزير «عدل الوفاق» يناقش مع باشاغا حماية المقار القضائية بعد مقتل وليد الترهوني

جانب من اجتماع محمد عبدالواحد وفتحي باشاغا. (وزارة العدل عبر فيسبوك)

عقد وزير العدل بحكومة الوفاق محمد عبدالواحد، اجتماعا مع وزير الداخلية فتحي باشاغا لمناقشة الأوضاع الأمنية في العاصمة طرابلس وإجراءات حماية المقار القضائية ووزارة العدل بعد مقتل مدير إدارة المتابعة بالوزارة وليد عبد الرحمن الترهوني.

وذكرت «عدل الوفاق»، عبر صفحتها بموقع «فيسبوك»، أن «الاجتماع تناول الأوضاع الأمنية التي تمر بها البلاد والعاصمة طرابلس والآليات التي جرى اتخاذها لحماية المقار القضائية والعدلية وضمان استمرارها في أداء اعمالها».

وأضافت أن «الاجتماع تناول واقعة مقتل مدير مكتب المتابعة بوزارة العدل والإجراءات التي اتخذتها الجهات الأمنية والضبطية لكشف الحقيقة وسرعة التوصل إلى الجناة الذين ارتكبوا هذا الفعل الشنيع وضمان مثولهم أمام العدالة».

«عدل الوفاق» تنعى مدير إدارة المتابعة بالوزارة بعد «اغتياله» من قبل مجهولين

وحضر الاجتماع كل من مدير مديرية أمن طرابلس ورئيس جهاز المباحث الجنائية ونائب رئيس جهاز الشرطة القضائية ومدير مكتب وزير الداخلية ورئيس قسم البحث الجنائي ومدير مكتب المعلومات والمتابعة بوزارة الداخلية.

وأعلنت وزارة العدل، في 8 أغسطس الجاري، مقتل مدير إدارة المتابعة بالوزارة وليد عبد الرحمن الترهوني بعد خطفه من قبل مجهولين خلال الأيام الماضية.

جانب من اجتماع محمد عبدالواحد وفتحي باشاغا. (وزارة العدل عبر فيسبوك)
جانب من اجتماع محمد عبدالواحد وفتحي باشاغا. (وزارة العدل عبر فيسبوك)