انتشال قذيفتين وقنبلة يدوية من منطقتي صلاح الدين وعين زارة جنوب طرابلس

إحدى القذائف التي جرى انتشالها. (صفحة عملية بركان الغضب على فيسبوك)

أعلن المركز الإعلامي لعملية «بركان الغضب» التابعة لحكومة الوفاق الوطني، أن عناصر إدارة المفرقعات ومعالجة المتفجرات التابعين لهيئة السلامة الوطنية تمكنوا من انتشال قذيفتين وقنبلة يدوية من منطقتي صلاح الدين وعين زارة جنوب العاصمة طرابلس.

وأوضح المركز الإعلامي عبر صفحته على «فيسبوك» أن عناصر إدارة المفرقعات ومعالجة النفتجرات بهيئة السلامة الوطنية تمكنوا خلال مواصلتهم عمليات المسح اليوم الأحد من «إزالة صاروخ راجمة بمنطقة صلاح الدين كان يُهدد حياة المواطنين في الأحياء السكنية».

وأضاف أنهم تمكنوا أيضا أمس السبت من «إزالة صاروخ بي جي7 وقنبلة يدوية من منطقة عين زارة بالقرب من النصب التذكاري كانت تهدد حياة المواطنين في الأحياء السكنية»، منوها إلى أن عناصر إدارة المفرقعات ومعالجة المتفجرات بهيئة السلامة الوطنية مستمرون في مواصلة عمليات التمشيط وإزالة الألغام من مناطق الاشتباكات.

يشار إلى أن مناطق جنوب طرابلس تشهد منذ الرابع من أبريل الماضي اشتباكات عنيفة بين القوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني والقوات التابعة للقيادة العامة بعد إعلان المشير خليفة حفتر عن إطلاق عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة.