مصرع 36 شخصًا وإصابة 1396 آخرين في حوادث مرورية شرق ليبيا خلال شهرين

مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث. (أرشيفية: بوابة الوسط)

أعلن مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في بنغازي، عن مصرع 36 شخصًا وإصابة 1396 آخرين، جراء حوادث مرورية شهدتها الطرق الرئيسية (الساحلية والصحراوية) شرق البلاد خلال شهري مايو ويونيو الماضيين. 

وقالت مسؤولة مكتب الإعلام بالمستشفى، فاديا البرغثي، في تصريح إلى «بوابة الوسط» اليوم الإثنين، إن حالات الوفاة والإصابات التي تسلمها المستشفى أغلبها من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و35 عامًا، مشيرة إلى أن من بينهم أكثر من 700 حالة إيواء.

وأوضحت البرغثي، أن الوفيات والمصابين بينهم نساء وأطفال ومُسنون، مشيرة إلى أن مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث، تسلم جثامين 19 شخصًا و637 مُصابًا في شهر مايو، و17 جثمانًا و759 مُصابًا في شهر يونيو، وقدم للمصابين الخدمات الصحية والرعاية اللازمة جراحية وإيوائية.

أقرأ إيضًا: «الجلاء بنغازي»: وفاة 25 شخصًا وإصابة 594 آخرين جراء حوادث مرورية خلال أبريل

وحصلت «بوابة الوسط» على أسماء الوفيات، وهم: «عطاالله سعد غنيوة، وعبدالعظيم طاهر عمر، وناصر محمود عبدالعاطي، ومحمد رافع علي، وعماد أنور عاشور، وفاطمة منصور علي، وطلال مجلي مراد، وبالقاسم عبدالنبي محمد، وجمعة محمد عباس، ومحمد بشير الرياني، وصلاح حماد فرج الفيتوري، وعاشور سليمان الجازوي، ورافع عبدالكريم الحبوني، ومريم مخزوم التاورغي، وحنان مسعود ضوء، واحمد بوبكر عمر البدين، وحسين مصطفى بوبكر، ومنصور بوبكر عمر، ومحمد عوض رشيد، وحواء عبدالكريم طيف الله (عام ونصف العام)، وخالد محمود المغربي، وزهير النيل النور سليمان، ومحمد جبريل عبدالجواد، ويعقوب علي أمين، وجميلة جاب الله صالح، وأحمد محمد، ومبروكة عبدالله صالح، وعائشة مفتاح سعد (6 أعوام)، وعائشة بوبكر حسين (5 أعوام)، وآمنه صالح الأوجلي (9 أعوام)، وحسين أحمد عبدالمولى، وحمزة عبدالعزيز عبدالله، ومحمد إدريس عبدالونيس، ومنذر عبدالمنعم رجب، وحمد محمد حمد، وحمد عمر عبدالحفيظ». 

ويتعرض عدد كبير من المسافرين لحوادث مرورية بالطرق الصحراوية والطريق الساحلي بسبب الرمال الزاحفة، وعشرات الإبل الطليقة التي ترعى على الطرق الرابطة بين مدينة أجدابيا ومناطق الأربعين والبريقة وبشر والعقيلة غربًا، بالإضافة إلى تدهور الطرق الرئيسية والسرعة الزائدة لبعض سائقي السيارات.

المزيد من بوابة الوسط