الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي يدعوان إلى «حشد دولي» لوقف إطلاق النار في ليبيا

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس (أرشيفية : الإنترنت)

أكد المؤتمر السنوي الثالث للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة ضرورة تعبئة المجتمع الدولي بشكل عاجل لإيصال رسائل موحدة وقوية فيما يتعلق بالأزمة في ليبيا تدعو إلى وقف فوري لإطلاق النار، بما في ذلك مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ومجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، ووضع حد للتدخل الخارجي وحماية المدنيين والمهاجرين واللاجئين، والبنية التحتية الحيوية، وكذلك العودة إلى عملية السلام.

جاء ذلك في بيان مشترك عقب لقاء أمس الإثنين، جمع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي محمد، في المؤتمر السنوي الثالث للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة بنيويورك.

 وشدد «غوتيريس» و«فكي محمد» على ضرورة وضع خارطة طريق واحدة لليبيا، مع الاعتراف بالأدوار التكميلية لكل من المنظمات والجهات الفاعلة الإقليمية.

ولفتا إلى تطلعهما إلى النجاح في عقد مؤتمر وطني، ومؤتمر المصالحة الوطنية الليبية الشامل كليًا في أديس أبابا، بدعم من الأمم المتحدة.

المزيد من بوابة الوسط