آمر منطقة طبرق العسكرية يطالب برفع الغطاء الاجتماعي عن مهربي البشر في المدينة

اجتماع آمر منطقة طبرق العسكرية مع القيادات الاجتماعية في المدينة. (بوابة الوسط)

طالب آمر منطقة طبرق العسكرية، اللواء هاشم بورقعة، المجلس التسييري ومجلس الحكماء في بلدية طبرق بضرورة رفع الغطاء الاجتماعي عن مهربي البشر الموجودين بالمدينة.

وقال بورقعة في كلمة ألقاها بمقر بلدية طبرق، اليوم الإثنين، «يجب على المجلس التسييري والحكماء بمختلف قبائلهم وعشائرهم الوقوف مع القوات المسلحة ومكتب الهجرة غير الشرعية ورجال الأمن في محاربة مهربي البشر».

ولفت بورقعة إلى أن «الذين يهربون البشر يتخذون من بعض المخازن مقرات لهم، ويتواصلوان مع شبكات مترابطة قريبة من طبرق، ويتاجرون بالمهاجرين بأسعار كبيرة ويستغلونهم في أنشطة غير شرعية».

وأكد بورقعة قائلاً: «سنداهم أوكارهم في أي لحظة، ويجب على الجميع ألا يساعدهم أو يقف معهم من مشايخ وعمد القبائل، ويجب رفع الغطاء الاجتماعي عنهم لمحاسبتهم، وسندعم عمل مكتب الهجرة غير الشرعية بطبرق بكافة الآليات لمحاربة الخارجين عن القانون».

وأضاف بورقعة أن منطقة طبرق العسكرية ستؤمن حدودها الإدارية الممتدة من إمساعد شرقًا إلى أم الرزم غربًا حتى الجغبوب جنوبًا وستطهر «هذه الرقعة من تجار البشر، وسنعاقب كل مَن يتستر أو يحمي هؤلاء المجرمين»، مشددًا على ضرورة أن يكون دخول المهاجرين إلى البلاد شرعيًّا.

وحضر الاجتماع الذي عُـقد بمقر ديوان بلدية طبرق رئيس المجلس التسييري للبلدية فرج بوالخطابية، ورئيس مجلس الحكماء المكلف أبريك بالحسن المنفي، وعدد من المشايخ والحكماء.

المزيد من بوابة الوسط