الأمم المتحدة تنتهي من تطوير مدرسة «شهداء تاقرفتŽ» في سرت

مدرسة شهداء «تاقرفت» بعد تطويرها (حساب المدرسة عبر فيسبوك).

تسلمت بلدية سرت، الثلاثاء، مدرسة شهداء «تاقرفت» للتعليم الأساسي بعد انتهاء أعمال تطويرها بدعم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP.

جاء ذلك بحضور عميد بلدية سرت وعدد من أعضاء المجلس البلدي في سرت ومراقب تعليم سرت ومسؤولي المكاتب الخدمية بقطاع التعليم ومسؤول مشروعات برنامج الأمم المتحدة بسرت الدكتور القذافي البطي.

وقال مسؤول الإعلام في بلدية سرت، إن المدرسة كانت قد تعرضت لأضرار جسيمة خلال حرب تحرير مدينة سرت من تنظيم داعش عام 2016.

وأضاف أن أعمال الصيانة استغرقت 4 أشهر حيث شملت صيانة شاملة لمرافق المدرسة التي تسع 22 فصلًا دراسيًا وملاعب رياضية ومظلة للطابور الصباحي.

اقرأ أيضًا.. غسان سلامة يتسلّم نداءً من 100 شخصية ليبية لوقف الحرب

وأوضح مسؤول الإعلام، أن تكلفة أعمال الصيانة بلغت 260 ألف دولار أي ما يعادل أكثر من مليون ومائة ألف دينار ليبي، ضمن مشروعات صندوق دعم الاستقرار التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

يشار إلى أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي قام بصيانة 8 مدراس تعليمية من بين 13 مؤسسة تعليمية و3 مراكز صحية أخذ على عاتقه تطويرها.

مدرسة شهداء «تاقرفت» بعد تطويرها (حساب المدرسة عبر فيسبوك).
مدرسة شهداء «تاقرفت» بعد تطويرها (حساب المدرسة عبر فيسبوك).
مدرسة شهداء «تاقرفت» بعد تطويرها (حساب المدرسة عبر فيسبوك).