طبرق تستعد للاحتفال بالذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير

استعدادات أهالي طبرق للاحتفال بالذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير. (الإنترنت)

يستعد أهالي مدينة طبرق، عصر غد الأحد، لإحياء الذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير 2011 بميدان الشهداء وسط المدينة، حيث يجرى تركيب ورفع رايات الاستقلال والزينة بالميدان؛ استعدادًا لهذه المناسبة.

وقال محمد هنداوي أحد منسقي الاحتفالية لـ«بوابة الوسط»، اليوم السبت، إن «ذكرى ثورة 17 فبراير هي ذكرى خالدة لكافة أحرار ليبيا وهي تذكرهم بإطاحة النظام الديكتاتوري السابق الذي جثم على قلوب الليبيين قرابة 42 سنة، ولم يقدم أي شيء يكون خالدًا له من بعده سوى القتل والتنكيل وكبح الحريات واغتصاب الأملاك».

وأضاف هنداوي أن إحياء الذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير سيشهد حفلاً خطابيًّا بميدان الشهداء سيحضره كافة أسر الشهداء والجرحى والمفقودين.

وهنأت الحكومة الموقتة، الليبيين، بحلول الذكرى الثامنة لثورة السابع عشر من فبراير، داعية إياهم إلى اغتنامها للاجتماع حول الوطن، وحل كل الخلافات بالحوار، والانتباه للمخططات الخبيثة الرامية إلى زرع الفتن، وتأجيج الصراعات الحزبية والجهوية والمصلحية.

كما طالبت الحكومة الموقتة، في بيان صادر عنها اليوم السبت، الليبيين، بالحفاظ على ثروات البلاد ومقدراتها، وتحقيق الأمن والسلام الوطنيين، وأن يضعوا نصب أعينهم مصلحة الوطن ومواطنيه.

المزيد من بوابة الوسط