رويترز: جلينكور تخسر حقوق التسويق الحصرية لخامين ليبيين

قالت مصادر تجارية مطلعة إن شركة جلينكور العملاقة للتجارة والتعدين خسرت حقوقها الحصرية لتسويق اثنين من خامات التصدير الليبية الرئيسية بعد أن ظلت تلك الحقوق في حوزتها منذ نهاية 2015.

وقال أحد المصادر إن يونيبك الصينية خُصص لها ثلاث شحنات من ذلك الخام في يناير كانون الثاني، وامتنعت جلينكور عن التعليق ولم تدل المؤسسة الوطنية للنفط بتعليق حتى الآن.

وفازت جلينكور بحقوق تسويق النفط عندما كانت واحدة من بين عدد محدود من شركات التجارة المستعدة لتحمل المخاطر المرتبطة بالاضطرابات في ليبيا، بما في ذلك غارات تنظيم «داعش» وإغلاقات الموانئ التي تسببت في خفض إنتاج البلاد.

يذكر أن رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله  قال الأحد الماضي إن بلاده تنتج حاليًا 953 ألف برميل يوميًا انخفاضًا من طاقة إنتاجية كانت تبلغ 1.6 مليون برميل يوميًا قبل 2011.