مديرية أمن شحات تبدأ في مكافحة ظاهرة الرصاص العشوائي بالمدينة

أصدر مدير مديرية أمن شحات العقيد محمد فرج سليمان، تعليماته إلى كافة الأقسام والمراكز الأمنية بضبط وإحضار أي شخص يستعمل السلاح داخل المدينة في خطوة تستهدف مكافحة ظاهرة إطلاق الرصاص العشوائي.

وتزايدت خلال الآونة الأخيرة ظاهرة إطلاق الرصاص العشوائي في مدينة شحات، حيث يطلق الشباب خلال المناسبات الاجتماعية رصاصًا من مختلف الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، مما أدى إلى تقديم العديد من المواطنين شكاوى إلى المجلس البلدي ومديرية الأمن لكبح هؤلاء.

وجاء في خطاب وجهه مدير أمن شحات إلى مديري مراكز وأقسام الشرطة التابعة للمديرية اطلعت عليه «بوابة الوسط» اليوم الإثنين، «نظرًا للنداءات المتكررة والشكاوى المقدمة من بعض المواطنين المطالبة باتخاذ كافة الإجراءات الصارمة ضد المستهترين الذين يقومون بعمليات الترهيب وزعزعة الآمنين من خلال الرماية العشوائية في المناسبات التي أدت لإرهاب المواطنين الأبرياء .. عليه عليكم باتخاذ كافة التدابير وكل الصلاحيات في ضبط وإحضار كل من يقوم بارتكاب مثل هذه الأفعال التي يحاسب عليها القانون حتي وإن اضطرت لعمليات المداهمة».

وخاطبت المديرية هيئة الأوقاف والشؤون الإسلامية لتعميم خطبة الجمعة القادمة حول مخاطر ظاهرة إطلاق الرصاص العشوائي ونصح المواطنين بعدم استعمال الأسلحة، إلى جانب مخاطبتها لقاعات الأفراح والمناسبات ومعامل التصوير بوضع شرط عدم الرماية في التعهد مع أصحاب المناسبات الاجتماعية.

المزيد من بوابة الوسط