المسماري: على كل النازحين من بنغازي والبيضاء ودرنة وأجدابيا التواصل مع لجان الصلح لتسجيل ممتلكاتهم

وجه الناطق باسم القيادة العامة للجيش العميد أحمد المسماري، نداءً إلى النازحين من بنغازي التواصل مع لجان الصلح من أجل تسجيل «ممتلكاتهم ولن يستطيع أحد نزعها منهم»، مؤكداً عدم وجود أي قوات للقيادة العامة «تقاتل في طرابلس».

وقال المسماري في مؤتمر صحفي عقده في بنغازي ليل الأربعاء «أي مواطن خرج من بنغازي إلى غرب ليبيا خوفًا من ردة الفعل وكل مواطن خرج من بنغازي البيضاء درنة أجدابيا عليهم التواصل مع لجنة الصلح الشعبي وتسجيل أملاكهم من منازل ومحلات ومبانٍ ومزارع والتواصل مع بلدية بنغازي والمشايخ في المنطقة ».

وحذر المسماري «محرري العقود من إتمام عقود بيع لأملاك النازحين  ومن يقوم بذلك يعتبر شريكًا في جريمة ويلاحق ويمتد هذا التحذير إلى أملاك الدولة».

وانتقد المسماري كلمة غسان سلامة أمام مجلس الأمن قائلاً: «نعترض على ما ذكره المبعوث الأممي غسان سلامة بخصوص درنة فما حدث في درنة حرب بين القوات المسلحة الليبية ضد جماعات إرهابية».

وحول تقرير فريق لجنة الخبراء المعني بليبيا قال المسماري: «اجتمعت مع هذه اللجنة لمدة 5 ساعات في تونس وقدمنا لها معلومات مفصلة بالوثائق والفيديو حول الإرهاب في بنغازي وللأسف لم تأخذ بهذه المعلومات وتفاجأنا بالترهات حول مصرف ليبيا المركزي بنغازي لذلك نحن نشك في كل التقرير حتى المعلومات حول الأطراف في المنطقة الغربية».

وأشار المسماري إلى «تشكيل مقدمة للقيادة العامة للجيش الليبي من جميع فروع الإدارة تتمركز في المنطقة الغربية لتكون قيادة مستقبلية للقوات المسلحة».

كلمات مفتاحية