رافضون لنتائج الانتخابات البلدية يضرمون النار بمقر اللجنة الفرعية في بني وليد

آثار الحريق بمقر اللجنة الفرعية لانتخابات بلدية بني وليد. (بوابة الوسط)

قال عضو اللجنة الفرعية لانتخابات المجلس البلدي بني وليد، مفتاح سعدون، إن «أشخاصًا رافضين للنتيجة المبدئية للانتخابات» البلدية أضرموا النار مساء اليوم الثلاثاء بمقر اللجنة الفرعية للانتخابات.

وكانت اللجنة الفرعية لانتخابات المجلس البلدي بني وليد، أعلنت ظهر اليوم النتائج المبدئية للانتخابات وأسماء الفائزين عن الفئة العامة وفئة ذوي الاحتياجات الخاصة والمرأة، وفتح باب الطعون أمام المرشحين.

وأوضح سعدون لـ«بوابة الوسط» أن «هذه العملية التخريبية لن تؤثر على العملية الانتخابية»، مؤكدًا أن «عملية انتخاب المجلس البلدى بني وليد انتهت دون أي خروقات أمنية بشهادة الجميع».

وأضاف سعدون أن مبنى اللجنة الفرعية للانتخابات بالمجلس البلدي بني وليد «ليس ملك للجنة بل ملك لكافة أهالي مدينة بني وليد» مستغربًا حرق المبنى الذي قال إنه «قام بنشر الديمقراطية داخل مدينة بني وليد».

ونوّه عضو اللجنة الفرعية لانتخابات المجلس البلدي بني وليد، مفتاح سعدون، إلى أن اللجنة «ستلاحق من قام بهذا العمل التخريبي وفق الضوابط القانونية».