وزير بريطاني: المزيد من العنف يضعف استقرار ليبيا

آثار الهجوم على مقر المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس. (بوابة الوسط)

حذر وزير بريطانيا لشؤون الشرق الأوسط، أليستر بيرت، من أن المزيد من العنف يساهم في استمرار معاناة الشعب الليبي وإضعاف استقرار البلاد، وذلك في رد فعل على الهجوم الذي استهدف مقر المؤسسة الوطنية للنفط.

ودان الهجوم على مقر المؤسسة في تغريدة نشرتها السفارة البريطانية في ليبيا على حسابها بموقع «تويتر»، مساء أمس، وبعث بتعازيّ حكومة بلاده إلى أهالي الضحايا. وقال: «نحث جميع الأطراف على الانخراط في حوار سلمي».

ولقي أربعة أشخاص مصرعهم في الهجوم على مقر المؤسسة، فيما لم تعلن جهة مسؤوليتها عن الحادث الذي لقي ردود فعل استنكار واسعة.

 

كلمات مفتاحية