«أوقاف الوفاق» تعلن موقفها من جدل زكاة الفطر

مسجد «ميزران» المعروف في قلب العاصمة طرابلس. (بوابة الوسط)

أجازت الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية التابعة لحكومة الوفاق، اليوم الأربعاء، إخراج زكاة الفطر نقدًا أو من قوت أهل البلد.

وقالت الهيئة في بيان إن شعيرة زكاة الفطر «شُرعت لغايتين، هما تطهير الصوم مما يشوبه من اللغو والرفث، وتوسعة على الفقراء والمحتاجين، لذا فإن كل ما يحقق هاتين الغايتين مطلوب ومرغوب فيه سواء بإخراجها من قوت أهل البلد أو نقدًا».

وأثير جدل حول فتاوى تصر على إخراج زكاة الفطر حبوبًا مثل الشعير والقمح والأرز وتحريمه إخراجها نقدًا.

كان تسجيل مصور تداولته صفحات التواصل الاجتماعي أظهر مشادة كلامية في مسجد «ميزران» بالعاصمة طرابلس، الجمعة، بين أحد المصلين وخطيب مسجد بسبب فتوى الخطيب بتحريم إخراج زكاة الفطر نقدًا والإنكار عليه.

من جهة أخرى، قالت الهيئة إن صلاة العيد تؤدى في الساحات والمساجد، ولو اتفق العيد والجمعة في يوم واحد فإن المساجد مفتوحة أمام الراغبين لشهود صلاة الجمعة، وعلى القيمين وخطباء الجمعة الالتزام بأدائها.