المسماري: قواتنا الجوية دمرت غرفة عمليات «العصابات الإرهابية» بدرنة

الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، العميد أحمد المسماري. (اللإنترنت)

أكد الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، العميد أحمد المسماري، أن القوات الجوية تمكنت من تدمير غرفة عمليات «العصابات الإرهابية» بمدينة درنة بعد استهدافها في غارات جوية يوم أمس السبت.

وقال المسماري عبر صفحته على موقع «فيسبوك» أمس السبت نقلاً عن «غرفة عمليات الكرامة» إن «قواتنا الجوية تستهدف غرفة عمليات العصابات الإرهابية بمدينة درنة وتدمرها بالكامل».

وأضاف أن «وحداتنا المقاتلة المكلفة بتطهير مدينة درنة من الإرهاب لم ولن تستهدف المنشآت الحيوية ومقدرات الشعب الليبي»، مشيرًا إلى أن «الجماعات الإرهابية في المدينة هى التي تقوم بالتفجير والتفخيخ».

وسجلت محاور القتال حول مدينة درنة هدوءًا حذرًا فجر اليوم الأحد، بعد اشتباكات عنيفة جرت ظهر السبت غرب المدينة بين الجيش الوطني وقوات ما يعرف بـ«مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها» عقب الإعلان عن إطلاق عملية «الشهيد البطل علي الدرناوي».

و«باتت قوات الجيش على مشارف درنة بعد فرض السيطرة على عدة مواقع استراتيجية بمحاور القتال بالجنوب الغربي على تخوم المدينة شرق البلاد»، حسب ما أدلى به آمر القوات الخاصة اللواء ونيس بوخمادة.

المزيد من بوابة الوسط