حفتر من عين مارة: تحرير درنة بات وشيكًا

قال القائد العام للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر، إن «تحرير مدينة درنة بات وشيكًا» من الإرهاب، مشيرًا إلى أن «القيادة العامة منحت أكثر من فرصة للجماعات المتطرفة بدرنة لكي تسلم سلاحها وتحقن دماءها دون جدوى» وفق ما نقلته وكالة الأنباء الليبية في البيضاء.

وجاءت تصريحات المشير خليفة حفتر خلال زيارته، اليوم الأحد، إلى بلدة عين مارة (30 كلم جنوب غرب مدينة درنة) ولقائه عددًا من أعيانها ووجهائها.

وقالت وكالة الأنباء الليبية في البيضاء، إن المشير خليفة حفتر أعرب عن سعادته لزياة المنطقة التي وصفها «بالمجاهدة»، مشيدًا في كلمته بالأعيان والدور الذي لعبته عين مارة في مكافحة الإرهاب وتنظيماته ومجموعاته المسلحة.

وأضافت الوكالة أن أهالي عين مارة عبّـروا «في كلمة لهم عن دعمهم الكامل للقيادة العامة في حربها ضد الإرهاب مطالبين بقيادتها للمرحلة، نظرًا للوضع الحرج التي تمر به البلاد».

المزيد من بوابة الوسط