النائب الأول لرئيس مجلس النواب يعلن موقفه من نتائج ملتقى عمداء البلديات

أشاد النائب الأول لرئيس مجلس النواب، فوزي النويري، بجهود المصالحة التي يقوم بها عمداء البلديات، لكنه قال إن اقتراح الملتقى الثاني للبلديات في طرابلس بتشكيل فريق عمل من عمداء البلديات، للإشراف على حوار مباشر بين لجنتي الحوار عن مجلسي النواب والأعلى الدولة، برعاية الأمم المتحدة، هو «تدخل من العمداء في الشأن السياسي».

وقال النويري، في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»، تعليقًا على توصيات الملتقى الذي اختتم أعماله الأحد الماضي: من «المفترض أن يكون دورالعمداء تلطيف الأجواء بدلًا من إرباك المشهد العام والمواطن»، نافيًا وجود « بند على جلسات مجلس النواب بخصوص هذه النتائج».

وكان البيان الختامي للملتقى طالب المجلس الأعلى للقضاء بتولي زمام الأمور في البلاد، وتشكيل حكومة تسييرأعمال لا تزيد مدتها عن سنة، في حال انقضاء 30 يومًا دون تشكيل حكومة وحدة وطنية، وتوحيد مؤسسات الدولة، مع أحقية الفريق في تمديد المدة حسب ما تقضيه المصلحة.