روسيا توضح موقفها من الأزمة الليبية وتحذر من نشاط لاعبين إقليميين

حذرت روسيا من «طموح بعض اللاعبين الغربيين والإقليميين المشاركين بنشاط في الشؤون الليبية لفرض حلول جاهزة على الليبيين»، مؤكدة أن هذا النهج «هو مجرد خطأ، وسيؤدي إلى نتائج عكسية».

وقال نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، إن روسيا لم تضع خطة للتسوية الليبية، كما أن موسكو لا تقوم بأي مباحثات بهذا الصدد مع أي دولة أخرى.

وأضاف بوغدانوف في تصريحات إلى وكالة «سبوتنيك» الروسية: «لم نضع أمامنا قط مهمة بشأن تطوير وتنفيذ أي خطة لحل الأزمة الليبية.. تنفيذ خطط للتسوية بعد انتهاء الصراع في أي جهة من جهات الحياة، ولذلك لم نجر أي مفاوضات حول هذه المسألة مع أي طرف ولا نخطط لذلك».

وأشار إلى أن موسكو «لا تدعم أي طرف في النزاع الداخلي الليبي»، مؤكدًا أنه «في عملنا نسترشد حصرًا بضرورة الحفاظ على وحدة ليبيا وسلامة أراضيها».

وأكد نائب وزير الخارجية الروسي أن «طموح بعض اللاعبين الغربيين والإقليميين المشاركين بنشاط في الشؤون الليبية لفرض حلول جاهزة على الليبيين هو مجرد خطأ، ونرى أن هذا النهج سيؤدي إلى نتائج عكسية، موقفنا المبدئي هو أن الليبيين يجب أن يقرروا مصير بلدهم بأنفسهم».