تشكيل غرفة أمنية مشتركة في الجنوب تتبع المجلس الرئاسي

أعلنت حكومة الوفاق الوطني،الأربعاء، اتفاقها مع أعيان مناطق الجنوب على تشكيل غرفة أمنية مشتركة تكون تبعيتها للمجلس الرئاسي، وتوفير الإمكانيات المتاحة، كي تتمكن من أداء المهام الموكلة لها، بالإضافة إلى دعم الشباب وتوفير فرص عمل لهم.

جاء ذلك خلال لقاء عضو المجلس الرئاسي وزير الدولة لشؤون المجتمع المدني أحمد حمزة، اليوم، بأعيان مناطق الجنوب من حوض مرزق، حيث جرى مناقشة المشاكل والصعوبات التي تعيق تقديم الخدمات لسكان المنطقة في مختلف المجالات، بالإضافة إلى المشكلات الأمنية وظاهرة الهجرة غير الشرعية وكيفية الحد منها.

وأشار بيان نشرته إدارة التواصل والإعلام بمجلس الوزراء إلى أن "حمزة" أكد دعم حكومة الوفاق لكل عوامل الاستقرار في المنطقة التي تسهم في عودة الحياة لطبيعتها بمختلف المجالات، مطالبًا بإعداد تصور ومقترح لمناقشتها ووضعها موضع التنفيذ خلال الاجتماع القادم.

المزيد من بوابة الوسط