مهجرو تاورغاء في الجنوب يعودون «بشكل موقت» في 31 يناير

قال مندوب مهجري تاورغاء بالمنطقة الجنوبية، سالم القبي، إن عودة المهجرين من الجنوب إلى تاورغاء في 31 من الشهر الجاري تأتي على مجموعتين، تشمل 528 أسرة بمجموع 2045 فردًا.

وأوضح القبي خلال اجتماع عقد الأربعاء بقاعة الضمان الاجتماعي أن «هذه العودة ليست نهائية بل هي من أجل تفقد البيوت والمنازل والممتلكات، نظرًا لانعدام البنى التحية للمدارس والمستشفيات ومياه الشرب وغيرها».

وأضاف أن المجموعة الأولى تضم مهجري سبها الشاطى، غات، أوباري، مرزق، وتسلك طريق سبها الشاطئ ثم الشويرف وصولاً إلى بني وليد، في حين تنطلق مجموعة منطقة الجفرة عن طريق بوقرين.

وأشار إلى أن تأمين الطريق سيكون مسؤولية مديريات أمن سبها والشاطئ والشويرف، مؤكدًا أنه تم التواصل مع جهات أخرى لتقديم المساعدة مثل الهلال الأحمر وحركة الكشافة والمرشدات.

ووفق تقديرات القبي فإن برنامج الإعمار يستغرق ستة أشهر على الأقل لإصلاح البنية التحتية، ثم تعود الأسر بعد ذلك بشكل كامل.

حضر اللقاء رئيس مديرية أمن سبها ورئيس صندوق الزكاة والشؤون الاجتماعية في سبها.

المزيد من بوابة الوسط