المؤتمر الثاني للتسجيل العقاري يبحث أزمة التعدي على أملاك الدولة

أقيم، اليوم الإثنين، المؤتمر الثاني للتسجيل العقاري بحضور نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق، لمناقشة المحافظة على أملاك الدولة العقارية، وأرشيفها، ودورها الفاعل في التنمية الاقتصادية.

وأشار معيتيق، خلال كلماته أمام المؤتمر، إلى الانتهاكات القانونية من بعض الأطراف والجهات على عقارات الدولة، مشددًا على «ضرورة أن يكون عمل المصلحة مرتبطًا مع الإدارات القانونية والتشريعية من أجل العمل ككتلة واحدة لتفعيلها وفق آليات واضحة في المناطق التي يسودها الاستقرار خلال المرحلة القادمة».

وأكد معيتيق، وفق بيان نشرته إدارة التواصل والإعلام، أهمية وزارة الحكم المحلي في المحافظة على أملاك الدولة بعد انتقال جزء كبير منها للبلديات.

فيما قال رئيس المجلس الأعلى للقضاء المستشار محمد الحافي، إن مصلحة التسجيل العقاري إحدى المؤسسات الهامة في الدولة الليبية تعمل وفق قوانين وتشريعات للمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة، وتسجيل العقارات تساهم بشكل مباشر في تنشيط الاقتصادي الوطني.

ومن المقرر، وفق الحافي، أن يخرج المؤتمر بتوصيات تسهم بشكل مباشر في تفعيل عمل المصلحة كي تتمكن من أداء المهام المنوطة بها، حيث من المقرر أن يختتم المؤتمر أعماله غدًا الأربعاء .. وقد  حضر المؤتمر العديد من المسؤولين والخبراء المختصين في الجانب القانوني والعقاري، حيث عُـرضت خلاله أوراق عمل وبحوث تشيد بدور التسجيل العقاري في دعم الاستقرار والتنمية.