طوارق سبها: لم نتمكن من التسجيل في سجلات الناخبين

نظم حراك شباب ومنظمات المجتمع المدني للطوارق في مدينة سبها، السبت، وقفة احتجاجية للمطالبة بممارسة حقوقهم السياسية والتأكيد على حقهم في التسجيل في سجلات الناخبين والمشارَكة في الاستحقاقات الديمقراطية المقبلة.

وأعلن المشاركون، في بيان خلال الوقفة، أنهم لم يتمكنوا من التسجيل في سجلات الناخبين بسبب «الرقم الإداري الذي لا يحق لحامله التسجيل في سجل الناخبين»، معتبرين أن ذلك يمثل «انتهاكًا واضحًا للحقوق السياسية» ومنعهم من ممارسة حقهم في الانتخاب والترشح.

وطالب حراك شباب ومنظمات المجتمع المدني للطوارق في سبها، «جميع الجهات بالدولة الليبية، التنفيذية والتشريعية، باستكمال إجراءات الأوراق الثبوتية حتى نتمكن من التعبير عن ممارسة حقوقنا السياسية».

وكانت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، أكدت مساء الجمعة، أنَّ عدد الناخبين المسجلين لديها بلغ أكثر من مليوني ناخب وناخبة منذ إعلان فتح باب التسجيل في سجل الناخبين يوم 6 ديسمبر 2018.

وأعلنت المفوضية في بيان صادر عنها، أنَّ مؤشر التسجيل بمنظومة تسجيل الناخبين حقق «رقمًا قياسيًّا»، بارتفاع عدد المسجلين إلى مليوني وخمسة آلاف وثمنمئة وأربعة عشر ناخبًا، في العاشرة من مساء الجمعة.

وقالت المفوضية العليا للانتخابات، إنَّ معدل تسجيل النساء ما زال يتحرك بوتيرته نفسها في الأسبوع الماضي، بعد وصول نسبة مشاركتهن إلى 41% من العدد الكلي للمسجلين.

ومن المقرر أن تتواصل عملية التسجيل إلى 6 فبراير المقبل، فيما ستدشن المفوضية منظومة التسجيل بالخارج في الأول من فبراير، وفق آلية تسجيل عبر «الإيميل» من خلال موقع إلكتروني مخصص لهذا الغرض.

كلمات مفتاحية